x
اخر ألاخبار    الحداثة واقع اجتماعي ومنهج نقدي : حوار أجراه محمد الداهي       Hommage à Mohammed Berrada : Mhamed Dahi       تقديم كتاب " التفاعل الفني والأدبي في الشعر الرقمي" ، د.محمد الداهي       معابر الوهم .. محمد غرناط       النغمة المواكبة .. كتاب جماعي محكم عن المفكر والروائي عبدالله العروي       لكل بداية دهشتها، محمد الداهي       بصمة الباحث الناقد أحمد اليبوري في الأدب المغربي المعاصر       استراتيجيات الحوار بين التفاعل والإقصاء في كتاب " صورة الآنا والأخر في السرد" لمحمد الداهي       العدد93 من مجلة " كتابات معاصرة"       مغامرة الرواية تطلعا إلى المواطنة التخييلية- د. محمد الداهي    
يعتبر كتاب مفاهيم موسعة لنظرية شعرية (اللغة-الموسيقى-الحركة) امتدادا للمشروع النقدي الذي مافتئ الباحث الناقد محمد مفتاح يشيده سافا من فوق ساف سعيا إلى بلورة تصورات متقدمة وتنظيرات دقيقة لمقاربة الخطاب الأدبي بصفة عامة والخطاب الشعري على وجه الخصوص ( نشرت هذه الدراسة في مجلة الثقافة المغربية، العدد36، 2012، ص-ص74-85-الصورة المرفقة الباحث الناقد الدكتور محممد مفتاح (رفقة ابنته ود.محمد الداهي وبسام صاحب دار النشر المركز الثقافي العربي) إبان تسلم جائزة الشيخ زايد  في دورتها الخامسة عام 2011عن كتابة " مفاهيم موسعة لنظرية شعرية" بأبوظبي.
 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الثلاثاء 01-01-2013 03:14 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 1637    التعليقات: 0

تقديم
شغلت الأهواء الفلاسفة وعلماء الأخلاق والأدباء بما لها دور في إثارة المباهج أو الأحزان، وحدوث أزمات أو تفاديها، و شحذ إرادة الإنسان أو تعطيلها. ومن خلال المسار التاريخي للنظرية السيميائية يتضح أن السيميائيين، بدورهم وإن من منظور مختلف، اهتموا بدور الإحساس في تحقيق البرامج الحكائية

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الجمعة 01-07-2011 11:17 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 4792    التعليقات: 0

- مفهوم القيمة : الإطار اللساني : يعد مفهوم القيمة (Valeur) أحد المفاهيم الأساسية المستثمرة في عدد مهم من الحقول العلمية والنظريات الاجتماعية والإقتصادية والتصورات الجمالية وفي الدراسات اللغوية.
ويكتسي هذا المفهوم بالنسبة للسيميوطيقا السردية أهمية كبيرة، حيث يتخذ موقعا مهما داخل المسار التوليدي برمته بصفته اقتصادا عاما منظما للنظرية (1) وداخل مستويات المسار التوليدي

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: السبت 08-01-2011 02:29 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 1813    التعليقات: 0

بدأ محللو الخطاب في العقود الأخيرة يعتمودن في أبحاثهم على المتون الصحفية لكونها مكتوبة بلغة تلقائية وغير مصطنعة . ولهذا جمعت أعمدة وأركان بعض الصحف المغربية لمعالجتها سيميائيا. ولم يكن قصدي استجلاء مضامينها فقط ، وإنما كذلك لفت الانتباه إلى بنياتها اللغوية ( المورى ، وطرائق التشخيص ، وتقنيات التلفظ ، والمسارات الحكائية والاستهوائية passionnels). ونظرا لقصور تحاليل المحتوى في النظر إلى الخطاب السياسي بشمولية ومقاربة ألاعيبه اللغوية ، فإن الاستراتجية الخطابية قد حاولت تدارك ذلك بتفكيك بنياته اللغوية وما تستتبعه من
مقاصد وحجاج ومناورات تلفظية واستهوائية .

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الأحد 11-07-2010 11:09 أ•أˆأ‡أچأ‡  الزوار: 2521    التعليقات: 0

نُظمت سنة 1983بسيرزي لاصال مناظرة حول الأطروحة التي حضرها كريماص لنيل دكتوراه الدولة ( السوربون سنة 1948)، وتتعلق بتقديم دراسة وصفية للمعجميات التي كانت تستخدمها الصحف المختصة بتقليعة الملابس  la mode vestimentaire سنة 1830 .

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الخميس 10-06-2010 12:09 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 2196    التعليقات: 0

من بين ما يلفت النظر في روايات وقصص محمد زفزاف، هو استجلاء نفسية الشخصيات التي تنتمي إلى الشرائح الاجتماعية المستضعفة . وغالبا ما يعالج هذا الجانب من منظور النقد النفسي، بحكم تخصصه في الكشف عما تستضمره العوالم الداخلية من تموجات واضطرابات نفسية. لكن يمكن أن يصبح موضوعا لسيميائية الأهواء التي تسعى إلى البرهنة على استقلالية البعد الانفعالي داخل النظرية السيميائية العامة. وفي هذا السياق يتوخى هذا الفصل تحقيق ما يلي:

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الأربعاء 09-06-2010 06:16 أ•أˆأ‡أچأ‡  الزوار: 2628    التعليقات: 1

يأتي هذا الكتاب للناقد محمد الداهي ليتوج مساره في النقد الأدبي عموما وفي البحث السيميائي خصوصا. انكب في هذا المؤلف على رواية " الفريق" لعبد الله العروي مطبقا عليها منهجية سيميائية اجتماعية توفق بين المسعى السيميائي(مدرسة باريس) وبين المقاربة السوسيولوجية(طروحات باختين) . وقد وجد الباحث ضالته في أعمال بيير زيما التي استطاعت أن تجمع بين الطرحين وتخلق تواءما بينهما رغم الجفوة التي كانت بينهما لاعتبارات إيدويلوجية محضة.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الثلاثاء 08-06-2010 08:18 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 2156    التعليقات: 0

تأزيم المفهوم
متى ظهر هذا المفهوم؟ ما تحديده؟ متى انبثقت ثنائية الشرق والغرب؟ ما هي حدود الشرق، وما هي حدود الغرب؟ ما مدى ملاءمة هذا المفهوم لواقع الحال؟ هل ما زال هذا المفهوم مسايراً لِمَا جَدَّ من علوم، ومن دراسات ناتجة عنها؟ إن هذه التساؤلات التي تؤزم المفهوم، وتَسْتشكله، توجه الباحث المعاصر نحو التماس مقاربات وجيهة ملائمة ومُسَايِرَة لِروح العصر وعلومه؛ وتحقيقاً لِنَزَرٍ يسيرٍ من هذا
الهدف الكبر المعلن، فإننا سنفصل زمن الاستشراق إلى حقبتين كبيرتين؛ أولاهما تنتمي إلى إبدالات ما قبل العلوم المعرفية؛ وثانيتهما محكومة بتصورات العلوم المعرفية المعاصرة. ويفرض هذا التحقيب أن نُوظِّف أربعة مفاهيم أساسية؛ أولها الاستشراق، وثانيها الاستشراك، وثالثها الاستنسان، ورابعها الاستخلاف؛ وبعد هذا نقدم نموذج نظرية لتبيان مكاسبها، ومزالقها.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الإثنين 07-06-2010 11:32 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 1243    التعليقات: 0

سئل أمبيرتو إيكو عن الدور الذي يمكن أن تلعبه السميائيات في النضال ضد العنصرية والكراهية، فكان جوابه بسيطا : علموا الطفل الفرنسي أن كلمة lapin ( أرنب) الفرنسية ليست سوى كلمة ضمن آلاف الكلمات المنتمية إلى لغات أخرى تستعمل هي أيضا من أجل الإحالة على الشيء نفسه في العالم الخارجي.
إن العالم الذي نطلق عليه صفة " الإنساني" ليس كذلك إلا في حدود إحالته على معنى ما. گريماص

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الإثنين 07-06-2010 10:53 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 2435    التعليقات: 0

أصبحت إشكالية التلفظ تستأثر باهتمام الأخصائيين في اللسانيات والسيميائيات والسرديات وتحليل الخطاب ، لأنها تهم أهم معضلة تهم الإنسان وهي تلك التي تتعلق بعلاقته بخطابه وبالآخرين.


الصورة المرفقة للجيراس جوليان كريماص رائد مدرس باريس للسميائيات.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الإثنين 07-06-2010 04:52 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 6032    التعليقات: 0

وظفت رواية ذات تقنية توليف قصاصات الأخباروالإعلانات الإشهارية على النحو الذي نعاينه في الداعية الأصلــــــــــح(1923) لفليب صوبولتPhilippe Soupault ،وفي البريق والبياض(1967) لوالتر لوفينوWalter Levino ،وفي آنسات أ (1980) لريفي Y.Rivais،وفي جسد الحب لنورمان براونNorman Brown ...الخ

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الإثنين 07-06-2010 07:13 أ•أˆأ‡أچأ‡  الزوار: 6121    التعليقات: 0

يصعب أن نتناول أي مؤلف للأستاذ محمد مفتاح ونتدبر معانيه، ونكشف عن خلفياته المعرفي دون النظر إليه بوصفه حلقة مردوفة وموصولة بحلقات أخرى تشكل ، في مجملها، مشروعا متكاملا ومتجانسا.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الأحد 06-06-2010 09:28 أ•أˆأ‡أچأ‡  الزوار: 7430    التعليقات: 0

التقديم


استقطبت الأهواء مجالات عديدة، بحكم أنها تمس جانبا أساسيا وحيويا في حياة الإنسان، وهو ما يتعلق بحالته النفسية، وما ينتابها من مشاعر وإحساسات متأرجحة بين اللذة والألم.


 

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الثلاثاء 25-05-2010 05:52 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 3550    التعليقات: 0

1-أبعاد المعضلة الصوري : لما نفحص المصادر السيميائية الصادرة في السنوات الأخيرة، نلاحظ أن الصوريــــــة   (Figurativité)-إلى جانب التلفظ والأهواء- تحظى بأهمية كبيرة وبمنزلة خاصة. وفي هذا الصدد نورد قول جاك جنيناصكا (Geninasca(J):


 

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الثلاثاء 25-05-2010 05:03 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 1702    التعليقات: 0

1 -مشروع سيمائية الكلام:


صدر مؤخرا للناقد والباحث محمد الداهي كتاب جديد موسوم بسيميائية الكلام الروائي ( منشورات المدارس، الدار البيضاء، 2006). ينطلق فيه من إشكالات وفرضيات للبحث عن منزلة الكلام في النظرية السيميائية، وبيان كيف يتفاعل مع المكونات الأخرى التي يتشكل منها المسار التوليدي العام. وبين في المقدمة أنه قبل الإقدام على هذا المشروع أرسل  تقريرا عنه إلى جاك فونتاني ( أحد أقطاب مدرسة باريس) للتأكد من مدى ملاءمته. وأجابه برسالة بتاريخ17-4-2001  يشجعه فيها على مواصلته مبحثه والاستفادة من بعض المراجع للتدليل على مكانة التحدث في النظرية السيميائية.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الجمعة 18-12-2009 09:17 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 2320    التعليقات: 1

تمحور مقارتبي([1])  لكتاب سيميائية الكلام الروائي ( المدارس2006) لمحمد الداهي([2]) حول ثلاثة محاور. أولها يتعلق بإبداء ملاحظات أولية، وثانيها يهم التمفصلات الكبرى للكتاب، وثالثها يخص ما يفتحه من آفاق للبحث والاستقصاء. ا- يوحي كتاب محمد الداهي بكتاب آخر يحمل العنوان نفسه تقريبا، وهو كتاب " الكلام الروائي" لجليان لان مرسيي(1989). لكن لما نتصفح كتاب "سيميائية الكلام الروائي" نجد أن صاحبه يشق طريقا جديدا ويدافع عن طرح مغاير في مقاربة النص الروائي. لقد ركزت جوليان لان مرسيي في كتابها على الحوار الروائي مستندة إلى
نظريات سوسيو-لغوية وتداولية ونفسية- اجتماعية وسردية.

 المزيد…
الكاتب: محمد الداهي بتاريخ: الجمعة 18-12-2009 09:13 أ£أ“أ‡أپ  الزوار: 2158    التعليقات: 1